خبر صحفي

ينطلق اليوم بحضور خبراء من جميع أنحاء المنطقة والعالم

دبي، 15 سبتمبر 2021: أكد المتحدثون في الدورة الحادية عشر من مؤتمر جيبكا للمغذيات الزراعية الذي نظمه الاتحاد الخليجي للبتروكيماويات والكيماويات “جيبكا”، على الدور المحوري للمغذيات الزراعية في استتباب الأمن الغذائي العالمي، وأشاروا في الوقت نفسه أن على كامل سلسلة انتاج الأغذية الزراعية من المنتجين ومقدمي الخدمات التكنولوجية والمزارعين بالإضافة إلى الجهات التنظيمية، العمل جنباً إلى جنب لضمان استخدام المغذيات الزراعية بمسؤولية وكفاءة واتخاذ كافة الخطوات الضرورية لتقليل البصمة الكربونية للقطاع.

كما وأكدت الكلمات الرئيسية خلال فعاليات اليوم الأول من المؤتمر الذي يعقد تحت شعار “خارطة طريق جديدة لمستقبل غذائي آمن” على الدور الحيوي للمغذيات الزراعية في توفير الغذاء لمليارات البشر في جميع أنحاء العالم وتناولت أيضاً التحديات الكبيرة التي تواجه الصناعة في هذه الظروف الصعبة ومناقشة الآليات الفاعلة لمعالجتها. وفي هذا السياق ألقى عبد الرحمن السويدي، الرئيس التنفيذي لشركة قافكو ورئيس لجنة المغذيات الزراعية في جيبكا، الكلمة الترحيبية، حيث سلط الضوء على تأثير جائحة كوفيد -19 على الأمن الغذائي العالمي وحث الحكومات على اتخاذ خطوات شاملة لإيجاد نظم غذائية مستدامة. وأشار السويدي في كلمته إلى حالة التراجع التدريجي التي تعتري الأمن الغذائي العالمي منذ العام 2014 وصولاً إلى ذروة هذا التراجع في العام 2020 والتي تعادل تلك التي حدثت على مدار السنوات الخمسة الماضية مجتمعة، حيث أصبح واحد من كل ثلاثة أفراد أي2.37 مليار شخص غير قادر على الوصول إلى الغذاء الكافي وذلك بحسب آخر تقرير بعنوان “حالة الأمن الغذائي والتغذية في العالم 2021” لمنظمة الاغذية والزراعة للأمم المتحدة(الفاو).

.

وأضاف السويدي: “تأثرت سلاسل الإمداد الغذائي العالمية بشدة بسبب الوباء وقد أثرت تدابير السيطرة على الفيروس أو التخفيف من حدته، على المحاصيل الزراعية في جميع أنحاء العالم الأمر الذي ترك الملايين من العمال الموسميين بلا دخل مما أدى إلى زيادة عدد الأشخاص الذي يعانون من نقص التغذية السليمة في جميع أنحاء العالم”. ومن جانبها، أكدت الدكتورة نورا عرابة حداد ممثلة منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة(الفاو)، على ذات القضايا من خلال كلمتها التي ألقتها تحت عنوان “تعزيز أسس أجندة الأمن الغذائي العالمي في أعقاب الوباء”.

وتناولت جلسة حوارية بشكل  “Fireside Chat” التي تضاف لأول مرة إلى فعاليات المؤتمر، الدور الحيوي والهام للمغذيات الزراعية بحضور نخبة من القادة البارزين في الصناعة بما فيهم الدكتور عبد الرحمن جواهري، رئيس شركة جيبك وأمين صندوق مجلس إدارة الاتحاد الخليجي للبتروكيماويات والكيماويات بالتعاون مع إيسين ميتي، مؤسسة MT Agri-Consulting.

وأشار المتحدثون أيضاً في كلماتهم إلى عدد من التحديات بما فيها العقبات التي تواجه العالم وتجعله غير قادر على تحقيق أهدافه في انتاج الغذاء من دون الاستخدام الفعال والمناسب للمغذيات الزراعية بالتزامن مع بروز تحديات يوجهها المزارعون على مستوى تدهور الأراضي الصالحة للزراعة وشح في المياه.

وسيشهد اليوم الثاني من فعاليات المؤتمر، مناقشة لمجموعة من القضايا الملحة على جدول الأعمال وفي مقدمتها آليات تحقيق محاصيل زراعية أعلى وضمان تحسين استدامة المغذيات الزراعية وتقليل تأثيرها على البيئة إلى جانب دور التعاون والابتكار والتكنولوجيا المتقدمة في تقليل بصمتنا البيئية.

وفي إطار تعليقه على هذا الحدث، نوه الدكتور عبدالوهاب السعدون، الأمين العام للاتحاد الخليجي للبتروكيماويات والكيماويات “جيبكا” بالانطلاقة الملفتة لفعاليات الدورة الحادية عشر من مؤتمر جيبكا للمغذيات الزراعية لاسيما مع مجموعة الأفكار التي قدمها خبراء الصناعة الإقليميون والدوليون الذين شاركوا رؤيتهم حول المستقبل وكيف يمكن لقطاع المغذيات الزراعية  المساهمة في تحسين الإنتاجية الزراعية وتوفير غذاء صحي وكاف للجميع. ودعا السعدون المعنيين للمشاركة في فعاليات اليوم الثاني من المؤتمر الذي ينعقد افتراضياً يومي 15 و16 سبتمبر الجاري، للاستفادة من الموضوعات الملهمة التي سيتم طرحها بما فيها دور التقنيات الزراعية المتقدمة في تعزيز أجندة الاكتفاء الذاتي لدول مجلس التعاون الخليجي بالإضافة إلى أحدث الابتكارات في صناعة الأمونيا والأسمدة والتقنيات الرقمية وغيرها من الموضوعات الأخرى.

يتوفر التسجيل مجانا من خلال موقع المؤتمر الرسمي: www.gpcaagrinutrients.com