خبر صحفيغير مصنفاخبار جيبكا

بحضور سعادة كمال بن أحمد محمد رئيس هيئة الكهرباء والماء ورئيس مجلس إدارة شركة الخليج للصناعات البتروكيماوية

المنامة، البحرين، 6 سبتمبر 2023 – انطلقت فعاليات الدورة الخامسة من مؤتمر جيبكا للرعاية المسؤولة تحت شعار “الابتكار لبناء مستقبل مستدام” الذي ينظمه الاتحاد الخليجي للبتروكيماويات والكيماويات “جيبكا” في الفترة ما بين 5 و7 سبتمبر الجاري لأول مرة في البحرين بفندق الريتز كارلتون المنامة. وسيشكل الحدث لهذا العام فرصة هامة للمشاركين للوقوف على أبرز قضايا القطاع وتبادل الخبرات والمعرفة ذات الشأن.

وفي اليوم الرئيسي للمؤتمر الموافق لـ 6 سبتمبر ألقى سعادة المهندس كمال بن أحمد محمد رئيس هيئة الكهرباء والماء ورئيس مجلس إدارة شركة جيبك، كلمة  الافتتاح أمام الحضور بعد الكلمة ترحيبية  التي ألقاها خالد العلياني نائب رئيس البيئة والصحة والسلامة في شركة سابك ونائب رئيس لجنة الرعاية المسؤولة في الاتحاد الخليجي للبتروكيماويات والكيماويات “جيبكا”

يذكر أن الرعاية المسؤولة التي يتم اعتمادها في 70 دولة حول العالم ومن بينها دول الخليج العربي، قد ساهمت بشكل كبير في تقليل التأثير البيئي للشركات الكيماوية في المنطقة وزيادة السلامة والاستدامة والاهتمام بالبيئة. حيث إن الوصول إلى الصافي الصفري بحلول العام 2050 سيتطلب من القطاع ضخ المزيد من الاستثمارات في التكنولوجيا والبنية التحتية بالإضافة إلى الأطر التنظيمية، بما يمكن القطاع من تطوير حلولاً فعالة للحد من انبعاثات الغازات الدفيئة وتمكين التحول في مجال الطاقة ومواجهة تغير المناخ.

وكجزء من العنوان الرئيسي، لفعاليات اليوم الأول للمؤتمر الموافق لـ 6 سبتمبر، شارك الدكتور علي المشاري، نائب أعلى للرئيس للتنسيق والإشراف التقني في شركة أرامكو، بندوة حوارية مع الدكتور أحمد الحازمي الرئيس التنفيذي لمجموعة المدار تناولا فيها رحلة إدارة الكربون في المملكة العربية السعودية. وأتاحت الندوة للمشاركين فرصة الاستماع لتجارب حية حول النهج الفعال للحد من انبعاثات الكربون وإزالتها مثل التقاط وتخزين الكربون واستخدام الهيدروجين والوقود منخفض الانبعاثات إلى جانب حلول التعويض.

تناولت الجلسة الثانية من اليوم الاول منظور الصناعة لتحقيق الحياد الكربوني، وأدار الجلسة راؤول ميس، المؤسس المشارك والرئيس التنفيذي للتكنولوجيا في شركة Carbon Minds وشارك فيها كل من الدكتور فهد الشريحي، نائب الرئيس للاستدامة في سابك، وميتشل تومي، نائب الرئيس للاستدامة والرعاية المسؤولة في مجلس الكيمياء الأمريكي، ومحمد الرويضي، نائب الرئيس للعطريات والطاقة في أوكيو.

 بدوره ناقش رفيق زكريا، المدير التجاري للشركة السعودية الاستثمارية لإعادة التدوير “سرك” سبل إنشاء برنامج السلامة الكيماوية الوطني في المملكة العربية السعودية. كما قدم جيفري كوفاكس، رئيس مجموعة قيادة الرعاية المسؤولة في المجلس الدولي لجمعيات المواد الكيميائية (ICCA) كلمة رئيسية تحت عنوان “الرعاية المسؤولة أداة للابتكار والاستدامة”

يبدأ اليوم الختامي للمؤتمر الموافق لـ 7 سبتمبر، بكلمة افتتاحية يلقيها سلامة الظفيري، مدير البيئة والصحة والسلامة في شركة صدارة للكيميائيات ورئيس فريق عمل تخطيط المؤتمرات في جيبكا، يلي ذلك جلسة هامة تتناول العوامل البشرية بحضور ديان جونز، المديرة السابقة لقسم الأداء البشري في شركة بريتش بتروليوم (BP) وعدنان المحمود، نائب الرئيس التنفيذي لشركة جيبك.

وبهذه المناسبة، قال الدكتور عبدالوهاب السعدون، الأمين العام للاتحاد الخليجي للبتروكيماويات والكيماويات “جيبكا”: “يسعدنا أن نجتمع هنا اليوم في مملكة البحرين لأول مرة هذا العام، لتوفير منصة مناسبة لمناقشة بعض أكثر القضايا أهمية في الصناعة الكيماوية حالياً، بما فيها، إدارة انبعاثات الكربون وطرق تحقيق الحياد الكربوني والربط بين البيئة والمسؤولية الاجتماعية وحوكمة الشركات والصحة والسلامة والأمن وغيرها الكثير من المواضيع ذات الصلة”.

وكجزء من فعاليات المؤتمر، أصدر الاتحاد الخليجي للبتروكيماويات والكيماويات “جيبكا” تقريره السنوي “أداء الرعاية المسؤولة” لعام 2022 بعنوان “عام من التقدم والاستدامة” واستند التقرير على 999 مدخلاً للبيانات مقدمة من 39 شركة تم جمعها وتحليلها وفق 26 مؤشراً.

ووفقًا للتقرير، حقق أعضاء الاتحاد الخليجي للبتروكيماويات والكيماويات انخفاضاً ملحوظا بلغت نسبته 17٪ من مجموع الحوادث الإجمالية المسجلة في عام 2022 مقارنة بنسبة متوسط السنوات التسع السابقة، والتي تشمل حوادث كل من الموظفين والمقاولين على السواء. كما وانخفضت حوادث سلامة العمليات بنسبة 31٪ على أساس سنوي وبنسبة 40٪ مقارنة بنسبة متوسط السنوات التسع السابقة. وحقق أعضاء الاتحاد انخفاضاً بنسبة 42٪ في إنتاج النفايات الخطرة مقارنةً بالعام السابق. بالإضافة إلى ذلك، كشف التقرير عن انخفاض بنسبة 61٪ في إنتاج النفايات الخطرة مقارنة بمتوسط القيمة المسجلة على مدى السنوات التسع السابقة أي من العام (2013- 2021).

هذا ويذكر انه بدأت فعاليات المؤتمر في 5 سبتمبر، بورشة عمل خاصة حول “سلامة المقاولين” تلتها ورشة عمل حول رقمنة ممارسات البيئة والصحة والسلامة والاستدامة بمشاركة نخبة من خبراء الصناعة في المنطقة والعالم والذين قدموا رؤيتهم العملية حول إدارة سلامة المقاولين إلى جانب مناقشة التطبيقات التكنولوجية في تعزيز كفاءة ممارسات البيئة والصحة والسلامة والاستدامة.

للمعرفة المزيد يرجى زيارة الموقع الإلكتروني على الرابط: https://gpcaresponsiblecare.com/